تفاصيل الخبر

اشادات دولية في جنيف بقطاع الاتصالات الكويتي

تاريخ الإرسال: 12 يونيو 2019

جنيف - 12 - 6 (كونا) -- أشاد المدیر العام للاتحاد الدولي للاتصالات ھولین زاو أمس الاربعاء بأداء وفد الكویت المشارك في اعمال مجلس الاتحاد المنعقد حالیا بمقر الاتحاد جنیف.

 وثمن زاو في جلسة خاصة لمجلس الاتحاد لاستعراض انشطة قطاع الاتصالات الكویتي البرامج والمشروعات التي تقوم بھا الكویتي لتحویل البلاد الى مركز اقلیمي وعالمي متطور في قطاع الاتصالات والمعلومات مؤكدا ان الاتحاد سیواصل تعاونھ الوثیق مع الكویت لتحقیق اھدافھا.

من جھتھ اعتبر مدیر الاتحاد الدولي للاتصالات الاقلیمي للمنطقة العربیة ابراھیم حداد ان الكویت ھي أحد اقدم الدول الاعضاء بالاتحاد وھذا یعكس دور الكویت المتمیز في اثراء المناقشات داخل المجلس.

واضاف ان الكویت رائدة في مجالات الاتصالات اذ من اوائل الدول العربیة في اطلاق خدمات الهواتف النقالة ومن اوائل دول العالم التي اتجهت باستخدام الجیل الخامس من شبكات الھواتف المحمولة والمعرفة اختصارا باسم (جي 5.(

واوضح حداد ان سياسات الكویت في قطاع الاتصالات یؤكد ان البلاد تسیر في خطوات سلیمة صوب التحول الرقمي وان الكویت دخلت بالفعل في عالم التطبیقات الرقمیة المختلفة مثل التعلیم والصحة والخدمات الحكومیة.

بدوره اكد رئیس ھیئة الاتصالات العامة وتقنیة المعلومات المھندس سالم الاذینة ادراك حكومة الكویت اھمیة قطاع الاتصالات وتكنولوجیا المعلومات في تعزیز المجالات التنموية سواء الاقتصادیة او التجاریة والاجتماعیة.

ولفت الى الجھود الحثیثة التي تبذلها الكویت لتطویر ھذا القطاع الحیوي مثل مشروع الاستراتیجیة الوطنیة للأمن السیبراني ومشروع الممر الإقلیمي والعمل على جعل الكویت مركزا عالمیا للبيانات والمحتوى العالمي.

. وذكر المسؤول الكویتي ان تفعیل شبكات الجیل الخامس للھواتف المحمولة یأني استكمالا لمسیرة البلاد بمواكبة التطورات العالمیة في مجال الاتصالات بناء على توجیھات ودعم سمو رئیس مجلس الوزراء الشیخ جابر المبارك الصباح.

واكد أھمیة دعم نشاطات المكاتب الإقلیمیة وتزویدھا بكل المتطلبات الرئیسیة من موارد مالیة وبشریة وفنیة وصلاحیات للمساھمة في تعزیز جھود الاتحاد في تنمیة الاتصالات وتكنولوجیا المعلومات والاتصالات في المناطق الإقلیمیة.

ودعا الاذینة الدول الأعضاء بمجلس الاتحاد الدولي للاتصالات الى التعاون لتحقیق رؤیة الاتحاد المشتركة في الوصول الى عالم تكون فیھ تكنولوجیا المعلومات والاتصالات مصدرا لتحقیق الصالح العام لكل فرد.

واضاف ان الاتحاد ساھم في تذلیل جمیع الصعوبات لتحقیق خطة التنمیة المستدامة لعام 2030 للأمم المتحدة وذلك من خلال اصدار القرارات ذات الصلة لافتا الى دور الاتحاد في تشجیع الابتكار القائم على الاتصالات وتكنولوجیا المعلومات لدعم الاقتصاد والمجتمع الرقمیین والقرار الخاص باستخدام تكنولوجیا المعلومات والاتصالات لسد فجوة الشمول المالي.

كما لفت أيضا الى القرارت المتعلقة بتشجیع مشاركة الشركات الصغیرة والمتوسطة في أعمال الاتحاد والسعي الى تطویر مقرات ومباني الاتحاد في المستقبل.  

بحث عن الأخبار

العنوان / الموضوع
من
حدد تاريخ من التقويم.
إلى
حدد تاريخ من التقويم.
اشترك في خدمة الأخبار

من الأحد إلى الخميس (07:30 صباحاً - 02:30 ظهراً)

call-us-icon

125


info@citra.gov.kw